" />
قصة طفل التوحد

“أوس” طفل يبلغ من العمر 9 أعوام انقطع عن التعليم بشكل تام منذ ثلاثة أسابيع بحسب والدته التي تبين أن ابنها ملتحق بمدرسة دامجة ويستفيد من خدمات غرفة المصادر، لكنه منذ عطلة المدارس لم يتم ارسال أي مواد خاصة لطفلها إنما الاكتفاء بفيديوهات يتم ارسالها لزملاءه في الصف.

تقول والدة اوس، تبلغ تكلفة المادة الواحدة في غرفة المصادر 500 دينار اضافية، اي ما مجموعة 2500 دينار تدفع سنويا اضافة الى القسط، خلال فترة الثلاثة أسابيع لم نتلقى أي فيديوهات أو ارشادات خاصة للخطة الفردية التي من المفترض أن تكون المدرسة قد وضعتها لابني.

رسالة